النباء اليقين

تصريح هام للعميد سريع بشأن الهجوم الجوي على قاعدة العند في لحج

أكد المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد يحيى سريع أن العشرات من القيادات العليا لمرتزقة العدوان سقطوا بين قتيل ومصاب باستهدافهم في عملية عسكرية نوعية للطيران المسير اليوم بالعند في محافظة لحج.

وقال العميد سريع في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أنه ورداً على استمرار طيران العدوان في شن غاراته واستهداف المواطنين الأبرياء وعلى تصعيد مرتزقة العدوان في مختلف الجبهات وبعد عملية استخباراتية تم رصد تجمع لعدد من القيادات العليا لمرتزقة العدوان في قاعدة العند العسكرية وتم استهدافهم من قبل القوات الجوية وسلاح الجو المسير بطائرة مسيرة نوع قاصف 2k .

وأشار إلى أن طائرة قاصف 2k ، طائرة جديدة دخلت الخدمة وتم اختبارها سابقا وتنفجر من أعلى إلى أسفل بمسافة 20 متر وبشكل متشظي ولديها القدرة على حمل كمية كبيرة من المواد المتفجرة وسيتم عرض خصائصها وفيديوهات عنها وعن تجاربها السابقة فيما بعد.

وأضاف العميد سريع إن العشرات من القيادات العليا للمرتزقة سقطوا بين قتلى ومصابين وتم نقلهم عبر مروحيات الاخلاء الطبي الى المستشفى الألماني بعدن وسيتم الإعلان عنهم لاحقا.

ولفت إلى أن المرتزقة يعيشون حالة من الهلع والرعب جراء هذه العملية النوعية وأن قيادات المرتزقة لم تعد في مأمن بعد اليوم طالما استمرت في تعنتها وإصرارها على الاستمرار في مواقفها بصف قوى العدوان.

وأكد المتحدث الرسمي أن هذه العملية النوعية هي بمثابة تدشين للعام القتالي الجديد 2019م والذي سيكون عام الانتصارات والعمليات النوعية ما لم تجنح قوى العدوان ومرتزقتهم إلى السلام ويكفوا عن عدوانهم بحق الوطن والشعب اليمني.

واختتم العميد سريع تصريحه بالتأكيد بأن القادم سيكون أشد ولن يجني الغزاة ومرتزقتهم سوى الخزي والعار والهزائم النكراء على أيادي أبطال اليمن الميامين.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com