النباء اليقين

مناقشة المشاريع الرمضانية للهيئة العامة للأوقاف

الهدهد|
ناقش اجتماع بصنعاء اليوم برئاسة وكيل الهيئة العامة للأوقاف لشؤون المساجد والمبرات الوقفية الدكتور عبدالله القدمي، مشاريع الهيئة التي سيتم تنفيذها بأمانة العاصمة والمحافظات خلال شهر رمضان.

وتطرق الاجتماع الذي ضم مدير مكتب الهيئة بأمانة العاصمة عبدالله عامر، إلى آلية تنفيذ مشاريع الهيئة الرمضانية” إنما يعمر مساجد الله، ويطعمون الطعام، وتعاونوا على البر والتقوى، وقل رب زدني علماً، وإقرأ وربك الأكرم، أفمن أسس بنيانه”، بما يعزز من دور الهيئة في تحقيق مقاصد الواقفين.

واستعرض الاجتماع الذي ضم مدراء الإدارات بفرع الهيئة بأمانة العاصمة الجدوى من تنفيذ مشاريع الهيئة خلال الشهر الكريم والمتصلة بتوفير الخدمات للمساجد وصيانتها وترميمها وتزويدها بأجهزة وصوتيات وإفطار الصائم ودعم المراكز العلمية والمدارس والعلماء وحفظة القرآن الكريم على مستوى أمانة العاصمة والمحافظات والمديريات.

وفي الاجتماع أكد وكيل هيئة الأوقاف الحرص على تكامل جهود الجميع لتنفيذ مشاريع الهيئة الرمضانية، خاصة ما يتعلق بترميم وصيانة المساجد وتوفير كافة الخدمات لها ودعم مراكز تحفيظ القرآن الكريم والعاملين عليها من العلماء وطلبة العلم.

واعتبر تنفيذ المشاريع الرمضانية، خطوة إيجابية لتعزيز نشاط الهيئة في تحقيق الأهداف التي أنشأت من أجلها، لتنمية وتحصيل موارد الأوقاف وتحقيق مقاصد الواقفين.

فيما أشار مدير مكتب هيئة الأوقاف بالأمانة إلى الاستعداد تنفيذ المشاريع الرمضانية، وتحويل الخطط إلى برامج عملية تسهم في تعزيز دور الهيئة وفروعها في أداء الدور المنوط بها، سيما في ظل حرص الجميع على الحفاظ على أموال وممتلكات وأصول الأوقاف.

ونوه بتوجه قيادة الهيئة في تنفيذ مشاريع وأنشطة تعزز من دور المساجد ورسالتها الدينية وتحقيق الغايات الإنسانية في مشاريع الهيئة من عمارة المساجد وإطعام الطعام والاستزادة من العلم ودعم مدارس القرآن الكريم وحفظته وغيرها.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com