النباء اليقين

السفير الإيراني في صنعاء: إذا خسر “ترامب” فسيصبح السعوديين أيتاماً لا سيما بعد حديث “بايدن” عن إنهاء الحرب في اليمن

الهدهد / متابعات

اعتبر السفير الإيراني في اليمن العلاقات بين طهران وصنعاء بأنها تقوم على اساس الاحترام المتبادل والمساواة، وقال إن خصوم العلاقات الإيرانية اليمنية كاذبون.

ووصف سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في صنعاء حسن إيرلو، مزاعم الإعلام السعودي والإماراتي حول العلاقات بين طهران وصنعاء بالكاذبة والمضللة.

وقال إيرلو ، الذي سلم مؤخرا أوراق اعتماده لصنعاء، إن التحالف السعودي ووسائل إعلامه تلجأ إلى أساليب مضللة وباطلة  وتقول إن “صنعاء أداة بيد إيران”.

وأضاف السفير الإيراني في صنعاء: “إذا خسر ترامب ، فسيصبح (السعوديون) ايتاما، لا سيما أن الحاكم الجديد تحدث عن إنهاء الحرب في اليمن”.

وتابع: “إنهم (السعوديون) لا يحبون حقيقة العلاقات بين اليمن وإيران والتي تقوم على أساس الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة والمساواة ؛ بل إنهم يرسمون هذه العلاقات بناءً على سيناريوهاتهم ويعتقدون أن هذه العلاقات هي علاقات السيد والخادم.

وعلى مدى السنوات الأربع الماضية ، منذ وجود دونالد ترامب في البيت الأبيض واستخدامه مصطلح “البقرة المرضعة” بحق السعودية وإملاءاته على هذه الدولة والدول العربية الأخرى ، نشأ الانطباع لدى الرأي العام العالمي والعربي بأن إدارة ترامب هي سيدة الحكام العرب وسوف يفعلون ما تأمرهم به.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com