النباء اليقين

محمد عبد السلام بعلق على عملية ‘نصر من الله’ أكبر عملية عسكرية منذ بدء العدوان

قال الناطق لأنصارالله محمد عبد السلام: ان عملية نصر من الله تمثل أكبر عملية عسكرية منذ بدء العدوان الغاشم، تعرض فيها العدو لخسارة فادحة وفي ظرف مدة زمنية قصيرة، موضحا ان من بين الأسرى مئات السعوديين بينهم ضباط لم تسعفهم مواقعهم في الخلف أن يلوذوا بالفرار، حيث تم تطويق مسرح العمليات من جميع الجهات.

واضاف عبد السلام في بيان ان ثمة خطط عسكرية راهن عليها العدو لإحراز أي إنجاز في المناطق الحدودية، لكنه أمام عملية “نصر من الله” جاءت النتائج عكسية تماما مؤكدا ان انتكاسة عسكرية غير مسبوقة أمام عملية “نصر من الله” مدعاة لإجراء العدو مراجعة فورية لمآلات استمرار عدوانه.

 

وتابع ناطق أنصارالله ان: قادة العدو لو وُضعوا أمام قانون عسكري لأحيلوا فورا إلى المحاكمة بعد فشلهم أمام عملية الجيش واللجان، لافتا ان السعودية تحاول عبثا أن تتستر على مثل هذه الهزيمة المدوية التي منيت بها أمام المقاتل اليمني.

 

وقال عبد السلام ان: السلطة السعودية الغاشمة تجهل حقيقة شبعنا وما يتمتع به من مزايا إيمانية وأخلاقية تجعله متفوقا على ترسانة العدو العسكرية وإفلاسه الأخلاقي والسياسي مشيرا الى ان عملية “نصر من الله” رسالة عسكرية تتوعد الغزاة والمحتلين بهزيمة ماحقة وأن كل شبر من أرضنا وقع تحت الاحتلال سوف يتحرر بفضل الله.

 

وبارك ناطق أنصارالله للشعب اليمني العظيم وللجيش واللجان النصر الإلهي المبين في عملية “نصر من الله” التي تأتي كواحدة من ثمار صمود شعبنا.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com