النباء اليقين

20 دولة تدين إنتهاكات حقوق الانسان المستمرة في السعودية

الهدهد / متابعات

خلال الدورة الثانية والأربعين لمجلس حقوق الانسان، أصدرت عشرون دولة بياناً مشتركاً حول السعودية، معربةً فيه عن قلقها إزاء التقارير المستمرة عن التعذيب، الاحتجاز التعسفي، الاختفاء القسري، المحاكمات غير العادلة ومقتل الصحفی جمال خاشقجي.

ودعت هذه المجموعة من الدول السعودية للحفاظ على أعلى المعايير فيما خصّ تعزيز وحماية حقوق الانسان وللتعاون الكامل مع المجلس.

واشار هذا البيان الى برنامج عمل فيينا الذي يؤكد على أنه من واجب الدول تعزيز وحماية جميع حقوق الإنسان والحريات الأساسية، بغض النظر عن نظمها السياسي والاقتصادي والثقافي. ويعرب عن قلقه البالغ لاستمرار انتهاكات حقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم.

واكد البيان على انه لا تزال الجهات الفاعلة في المجتمع المدني في السعودية تواجه الاضطهاد والترهيب. وما زال المدافعون عن حقوق الإنسان والنشطاء في مجال حقوق المرأة والصحافيون والمعارضون، رهن الاحتجاز أو يتعرضون للتهديد.

واعربت الدول بشعورها بالقلق إزاء تقارير التعذيب والاحتجاز التعسفي والاختفاء القسري والمحاكمات الجائرة ومضايقة الأفراد المشاركين في تعزيز حقوق الإنسان والدفاع عنها وأسرهم وزملائهم. خلال العام الماضي، نظر هذا المجلس بجدية في مقتل جمال خاشقجي الواقع في أكتوبر 2018 في القنصلية السعودية في اسطنبول. من المهم الوصول الى الحقيقة وتحقيق المساءلة، سواء من أجل أحباء خاشقجي ولضمان احترام مبادئ إعلان وبرنامج عمل فيينا. نؤكد على التحقيق الذي أجرته المقررة الخاصة المعنية بعمليات القتل خارج نطاق القضاء، وعمليات الإعدام المنفذة بإجراءات موجزة أو التعسفية بسبب تحقيقها المفصل والهام في هذه المسألة. تماشياً مع التزاماتها كعضو في مجلس حقوق الإنسان والمعايير التي حددها إعلان وبرنامج عمل فيينا، وحثت هذه الدول السعودية على الالتزام بأعلى المعايير في مجال تعزيز وحماية حقوق الإنسان والتعاون الكامل مع المجلس، بما في ذلك عن طريق قبول زيارات من المكلفين بولايات الإجراءات الخاصة المعنية. نحث المملكة العربية السعودية على مضاعفة جهودها فيما خصّ إصلاح حقوق الإنسان؛ وقالت انها تشجع الرياض على التصديق على العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية والعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية؛ وقالت ايضا ندعو إلى وضع حدّ للإفلات من العقاب على التعذيب والقتل خارج نطاق القضاء؛ ونناشد المملكة العربية السعودية بوضع حدّ لاستخدامها عقوبة الإعدام.

البلدان الموقعة:

أستراليا

بلجيكا

كندا

كرواتيا

الدنمارك

استونيا

فنلندا

المانيا

أيسلندا

ايرلندا

لاتفيا

ليختنشتاين

ليتوانيا

لوكسمبورغ

موناكو

مونتينيغرو

هولندا

نيوزيلندا

النرويج

بيرو

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com