النباء اليقين

متحدث القوات المسلحة يكشف تفاصيل ضربة أرامكو

كشف المتحدث باسم القوات المسلحة عن أنواع الطائرات المسيرة التابعة لسلاح الجو التي نفذت عملية توازن الردع الثانية في العمق السعودي واستهدفت مصفاتي بقيق وخريص النفطتين شرق السعودية مطلع الأسبوع الجاري .

ولفت إلى أن العملية سبقها تخطيط وتجهيز على أعلى المستويات وبأساليب عملياتيه متقدمة ومتطورة.

وقال سريع أن العملية نفذت بعدد من أنواع الطائرات المسيرة من الجيل الثالث لطراز قاصف, والتي تصل الى مديات بعيدة نكشف عنها لأول مرة, مشيرا أنه تم استخدامها من قبل.

وأوضح أن هذه الطائرات تعمل بمحركات نفاثة وعادية, ولها رؤوس انشطارية حيث تحمل أربعة قنابل دقيقة في الإصابة.

وبين أنها انطلقت من ثلاث نقاط أساسية بحسب المدى والمسار ومن جهات مختلفة بحسب مكان الهدف, مضيفا النقطة الأولى انطلقت منها طائرات من نوع #قاصف من الجيل الثالث.

وتابع: النقطة الثانية أنطلقت منها طائرات #صماد3 والتي يبلغ مداها ما بين 1500- 1700 كيلو , فيما النطقة الثالثة انطلقت منها طائرات ذات محركات نفاثه وقد تم استخدامها من قبل وسوف نكشف عنها لاحقاً.

وأكد سريع على أنها الطائرات بأنواعها تستطيع التخفي والمناورة وإصابة الهدف من عدة زوايا.

وتطرق إلى إستخدام طائرات أخرى للتمويه والتشويش على العدو لتتمكن الطائرات الأساسية من الوصول الى الهدف’ وطائرات أخرى للتموية والتشويش لإشغال الدفاعات الجوية المعادية وإيهامها بأنها هي الهدف.

وتابع: تحتفظ القوات المسلحة بالتفاصيل الكاملة للعملية وستكشف عن كل التفاصيل في الوقت المناسب.

وأكد بالقول: لن نتوانى في الرد العاجل والإستثنائي على دول العدوان وعلى رأسها #السعودية و #الإمارات إذا لم يتوقف هذا العدوان

وخاطب سريع النظام الإماراتي: عملية واحدة فقط ستكلفك كثيراً، ستندم إذا ما قررت القيادة إصدار توجيهاتها للقوات المسلحة بتنفيذ أي عملية رد خلال الأيام أو الأسابيع القادمة.

وأضاف نعلن ولأول مرة أن لدينا عشرات الأهداف ضمن بنك أهدافنا في الإمارات منها في أبوظبي و دبي وقد تتعرض للإستهداف في لحظة

 يمني برس

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com