النباء اليقين

اختتام مشروع التوعية من مخاطر الألغام والقنابل العنقودية بصعدة

اختتم المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام امس بمحافظة صعدة دورة تدريبية للتوعية بمخاطر الألغام والقنابل العنقودية ومخلفات الحروب والغارات الجوية بالتعاون مع منظمة اليونسيف وبالتنسيق مع السلطة المحلية بالمحافظة والهيئة الوطنية لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية.

وخلال الاختتام الذي حضره محافظ المحافظة محمد جابر عوض ومدير المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام بمحافظة صعدة عبدالإلة المؤيد أشار محافظة المحافظة إلى أن المحافظة تعرضت لحروب ظالمة وكذلك عدوان غاشم ألقى بالقنابل العنقودية والمحرمة في كل مديريات المحافظة ولا يكاد يمر أسبوع واحد إلا بضحايا لتلك القنابل ومخلفات صواريخ العدوان.

 وأكد عوض بأن تلك القنابل العنقودية والمقذوفات الأخرى التي تهدد حياة المواطنين هي وصمة عار في جبين منظمات حقوق الإنسان ولا سيما الأمم المتحدة وفي جبين دول التحالف وعلى رأسها أمريكا والسعودية والإمارات، مشيداً بالجهود التي يبذلها المركز الوطني للتعامل مع الألغام ومثمناً كل الجهود التي ستبذل في هذه الحملة.

وأكد المشرف التنفيذي للتعامل مع الألغام بمحافظة صعدة أحمد الهريشة أن الدورة استمرت لشهر وسوف يتم نزول ميداني للناشرين والناشرات الذين تم اختيارهم من المديريات المستهدفة ً وهي(باقم ـ منبه ـ شداء – ساقين – كتاف البقع ـ رازح ـ حيدان ـ الظاهر) .

وفي الاختتام تم تكريم المشاركين في نشر التوعية والمتطوعين بالشهادات التقديرية.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com