النباء اليقين

مصادر جنوبية من داخل مستشفيات عدن تكشف تفاصيل ما يحدث في هذه الأثناء !!

الهدهد .. //

أعلنت مدينة عدن المحتلة جنوبي اليمن مساء اليوم السبت,حالة الطوارئ القصوى عقب استقبالها جثث عشرات القتلى والجرحى من الذين لقوا حتفهم في المعارك الطاحنة الساحل الغربي.

وأكد مصدر محلي بعدن لـ”يمني برس” بأن «مستشفيات عدن استقبلت أكثر من جثة 70 قتيلا وعشرات الجرحى كحصيلة أولية جميعهم من أبناء الجنوب الذين تستغل دولة الإحتلال الإماراتي ظروفهم الاقتصادية وتزج بهم إلى محارق الموت».

وأضافت المصادر أن من بين «القتلى والجرحى عناصر مرتزقة من قوات ما يسمى العمالقة التي معظم قادتها من التيار السلفي التابعة لعناصر القاعدة وداعش التي تقاتل في صفوف الغزو والاحتلال الأمريكي السعودي الإماراتي».

واحتج سياسيون جنوبيون على الزج بالشباب الجنوبي في القتال في معارك الحديدة، معتبرين أن «المعركة لا تعني للجنوب شيئا وليس لهم فيها ناقة ولا جمل»

وقال الناشط السياسي، عبدربه العولقي، على حسابه في «الفيس بوك» إن «خاسر الوحيد هم آباء وأمهات القتلى الجنوبيين الذي يصلون إليهم محمّلين في توابيت ولن يجدوا حتى راتب لهم».

في موازاة ذلك، جددت قيادات سياسية جنوبية دعوتها إلى سحب المقاتلين في الجبهات خارج الجنوب، وأوضح «المجلس الثوري» في بيان أن «معركة الحديدة لاناقة للجنوب فيها ولاجمل»، ووصفها بـ«المحرقة للشباب الجنوبي»

وكان قد الحق الجيش واللجان الشعبية بقوات العدو هزيمة ساحقة خلال الـ48 ساعة الماضية، إذ أكد المتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحيى سريع تعرض قوى الغزو والنفاق لهزيمة منكلة أسفرت عن مصرع واصابة أكثر من 269 وتدمير 69 مدرعة وآلية خلال المعارك الدامية بجبهة الساحل الغربي خلال الـ48 ساعة ماضية.

 

 

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com