النباء اليقين

صعاء : إعدام أثنين مدانين بالتخابر مع دولة أجنبية الاشتراك في عصابات مسلحة

الهدهد ..//

قضت المحكمة الجزائية الابتدائية المتخصصة بأمانة العاصمة اليوم، بإعدام شخصين ادينا بجريمة التخابر مع دولة أجنبية وإعانة العدو والاشتراك في عصابة مسلحة.

وقضت المحكمة في جلستها الأولى المخصصة للنطق بالحكم برئاسة رئيس الجلسة القاضي محمد مفلح، بإدانة يحيى هاني محمد ثابت العريقي بالتهم المنسبوبة إليه في قرار الإتهام ومعاقبته بالإعدام حدا، وإبلاغ ورثة المجني عليهم من الجيش واللجان الشعبية الذين استشهدوا في محافظة عدن والبيضاء الحق في التقدم أمام القضاء المختص لمقاضاة المحكوم عليه وتقديم دعواهم بالحق المدني والشخصي وتكليف وزارة الدفاع متابعة أولياء الدم ومعاونتهم وتمكينهم من صورة الملف وصورة الحكم.

واستندت المحكمة في حيثيات الحكم إلى الأدلة المادية التي قدمتها النيابة الجزائية والتقارير الرسمية التي أثبتت قيام المدان بالتخابر مع دولة العدوان السعودية وسعيه لديها وهي في حالة حرب وعدوان على الجمهورية اليمنية بأن التحق مع العدو للقتال في صفوف ما يسمى بالدولة الإسلامية (داعش) والمرتزقة في محافظة عدن والبيضاء ضد أفراد الجيش واللجان الشعبية وقتل العديد من الجيش واللجان الشعبية والمواطنين.

كما تضمنت الحيثيات قيام المدان بتزوير بطاقة شخصية واستخدمها للعبور من النقاط الأمنية من محافظة عدن إلى صنعاء واشتراكه في اتفاق جنائي مع أفراد عصابة مسلحة ومنظمة لما يسمى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وساهم في أفعالها الإجرامية وقام بإيواء بعض العناصر أثناء تكليفهم للقيام بأفعال إجرامية لصالح التنظيم بأمانة العاصمة .

وعقب النطق بالحكم قيدت المحكمة طلب المدان استئناف الحكم الصادر وفقا للقانون.

كما قضت المحكمة في جلستها الثانية بإدانة علي عبدالاله علي الحاشدي بالتهم المنسوبة اليه في قرار الاتهام ومعاقبته بالإعدام حدا.

وكانت النيابة وجهت للمدان سعيه لدى دول العدوان السعودي الإماراتي الأمريكي وهي في حالة حرب وعدوان على الجمهورية اليمنية بان التحق في صفوف قوات تحالف العدوان وقام بإمداد العدو بالمعلومات والوثائق وكذلك بإفشاء أسرار الدفاع وإضعاف قوة الدفاع والجيش واللجان الشعبية وإعانة تحالف العدوان.

سبأ

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com