النباء اليقين

في الوقت الذي تحاول أمريكا تقديم مساعدة للسعودية للنزول عن الشجرة في سوريا الخارجية القطرية تعلن عزم بلادها التدخل عسكريا

أعلن وزير الخارجية القطري خالد بن محمد العطية، الأربعاء 21 عن عزم بلاده التدخل عسكريا في سوريا إذا اقتضت المسألة ذلك بالتعاون مع تركيا والسعودية.

وقال العطية في مقابلة مع شبكة “سي إن إن” الأمريكية “أي شيء سيؤدي إلى حماية الشعب السوري لن ندخر جهدا للقيام به مع السعوديين والأتراك، مهما كان هذا الشيء، وإذا كان التدخل العسكري سيحمي الشعب السوري فبالطبع سنقوم به”.
تصريحات الوزير القطري جاءت وسط حديث عن احتمال عقد وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف، والولايات المتحدة جون كيري، والمملكة العربية السعودية عادل الجبير لقاء ثلاثياً حول سورية في فيينا خلال الأيام القليلة المقبلة،
وتأتي فكرة الاجتماع الثلاثي الأميركي الروسي السعودي، في خانة طلب المساعدة الأميركية من روسيا لمدّ اليد مرة أخرى ومحاولة تقديم السلم للسعودية لتسهيل نزولها عن شجرة التصعيد، بعدما بدا أنّ الخسائر التي يُمنى بها المسلحون الذين كانت تراهن عليهم في سورية، من الصعب تفاديها، والخوض بمناورات سياسية تحميهم في ظلّ قرار روسي حاسم في مسألة تصنيف الجماعات الإرهابية، وعدم الاستعداد لمناقشتها خارج معايير الأمم المتحدة،.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com