النباء اليقين

منظمة التحرير الفلسطينية تحذر من تصاعد اقتحامات الأقصى

حذرت منظمة التحرير الفلسطينية، اليوم من تصاعد اقتحامات الاحتلال الاسرائيلي ومستوطنيه للمسجد الاقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة، والهادفة إلى تغيير الأمر الواقع في الحرم القدسي، في ظل صمت دولي ازاء ما يحصل من انتهاكات .

ونقلت وكالة الانباء الفلسطينية (وفا) عن رئيس دائرة شؤون القدس في منظمة التحرير عدنان الحسيني دعوته في حديث له المواطنين الفلسطينيين إلى شد الرحال للمسجد “الأقصى” والرباط فيه لحمايته.

وأشار الحسيني إلى أن هناك اتصالات على المستوى الدولي، للضغط على إسرائيل القوة القائمة بالاحتلال، لوقف انتهاكاتها.

من جانبه حذر وزير شؤون القدس فادي الهدمي، من التصعيد الإسرائيلي الخطير في المسجد الأقصى، بعد اقتحام المستوطنين للمسجد بحماية شرطة الاحتلال.

واعتبر الهدمي، في بيان له، استباحة ساحات المسجد بعد طرد المصلين والاعتداء عليهم بالضرب وفرض قيود على دخول المصلين، محاولة مرفوضة ومدانة لتغيير الوضع القائم في المسجد، مشددا على أن الحكومة الإسرائيلية تتحمل المسؤولية الكاملة عن تداعيات هذا العدوان الخطير.

وأكد أن على جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي تحمل مسؤولياتهما إزاء هذه الاعتداءات المدانة والمستفزة لمشاعر المسلمين حول العالم.

وأشار الهدمي إلى أن هذا الاعتداء يأتي بعد اعتداءات شرطة الاحتلال أمس على الفلسطينيين في باب العامود والشيخ جراح، داعيا المجتمع الدولي للتحرك سريعا لتوفير الحماية الدولية للفلسطينيين.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com