النباء اليقين

اختتام الدورات الصيفية بمديريتي شعوب وآزال بأمانة العاصمة

اختتمت اليوم بمديرية شعوب بأمانة العاصمة أنشطة مركزي الرسول الأعظم وشهيد القرآن الصيفيين تحت شعار ” علم وجهاد”.

وفي الاختتام بحضور وكيل الأمانة المساعد محمد سريع، أكد عضو المكتب التنفيذي لأنصار الله الدكتور أحمد الشامي، أن نجاح أنشطة وبرامج المراكز الصيفية يجسد صمود وانتصار الجبهة التربوية في مواجهة التحديات وإفشال مخططات العدوان.

وأشار إلى أن الدورات الصيفية فرصة لصقل قدرات ومهارات الطلاب وتنمية مداركهم المعرفية والعلمية والثقافية وتعزيز ارتباطهم بالثقافة القرآنية.

وثمن الدكتور الشامي، جهود المعلمين والقائمين على المراكز والإقبال الكبير للطلاب وما حققوه من نتائج إيجابية في صقل مهاراتهم واكتشاف مواهبهم المختلفة.

تخللت الاختتام بحضور مدير المديرية أحمد الصماط وأمين عام المجلس المحلي محمد الحضرمي ورئيس المكتب الإشرافي عبدالله الكول، فقرات إنشادية وشعبية وعرض رمزي واستعراضات رياضية لطلاب المراكز الصيفية، وتكريم الطلاب المبرزين والقائمين على المراكز بالشهادات والهدايا.

كما اختتمت بمديرية آزال أنشطة وبرامج المراكز الصيفية بحضور ووكيل الأمانة المساعد أحسن القاضي والمسئول الاجتماعي اسماعيل الجرموزي ومدير المديرية محمد الغليسي.

وفي الاختتام أشاد مدير مكتب التربية والتعليم بالأمانة زياد الرفيق، أهمية الأنشطة والدورات الصيفية في صقل مهارات الطلاب والطالبات واكتشاف مواهبهم في مختلف المجالات، وحفظ وتلاوة القرآن الكريم وعلومه وتعزيز الهوية الإيمانية في أوساطهم.

وثمن جهود القائمين على المراكز والمعلمين وتفاعل الطلاب وكل من ساهم في إنجاح المراكز الصيفية.

تخلل الاختتام فقرات إبداعية في مجال الشعر والإنشاد والمسرح، عكست مواهب الطلاب وتكريم المعلمين والطلاب المبرزين والموهوبين والأوائل في المسابقات واللجان الداعمة.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com