النباء اليقين

وقفات في عدد من مديريات تعز إحياء لذكرى الصرخة

أقيمت اليوم بمديريات التعزية ومقبنة والصلو في محافظة تعز وقفات إحياء للذكرى السنوية للصرخة في وجه المستكبرين، ومباركة انتصار المقاومة الفلسطينية وعملية الجيش واللجان الشعبية في محور جيزان.

وأشار المشاركون في الوقفات إلى أن الشعار والبراءة من الطغاة والمستكبرين يدحض ويسقط التطبيع الذي يسعى الأعداء لتسويقه في أوساط الأمة بمساعدة بعض الأنظمة العميلة التي ارتهنت له.

وألقيت في الوقفات الكلمات والقصائد الشعرية عبرت في مجملها عن أهمية شعار الصرخة في وجه المستكبرين، ودوره في توجيه بوصلة العداء للعدو الحقيقي للأمة .

وأوضحت الكلمات أن شعار الصرخة الذي أطلقه الشهيد القائد السيد حسين بدر الدين الحوثي كان بمثابة شرارة أطلقت العنان في مواجهة المشاريع الأمريكية والإسرائيلية الهادفة إلى تدجين الأمة وسلبها حريتها وكرامتها ومقدساتها.

وأكدت أن صوت اليمنيين سيبقى صادحاً بشعار البراءة من الأعداء مهما كانت التحديات، مشيرة إلى أن الشهيد القائد استشعر الخطر وأدرك ببصيرته القرآنية الخطر الذي يحدق بالأمة وتربص الأعداء بها فأطلق مشروع “الصرخة في وجه المستكبرين” كمشروع توعوي في مواجهة التدجين والتطبيع.

ولفتت الكلمات إلى تزامن الذكرى السنوية للصرخة مع انتصارات أبطال الجيش واللجان الشعبية في محور جيزان والمقاومة الفلسطينية على الكيان الصهيوني.

وأكدت الاستمرار في دعم ومناصرة الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، حتى دحر الإحتلال الصهيوني من كل الأراضي المحتلة وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

كما باركت الكلمات الإنتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات وآخرها عملية جيزان التي جسدت صلابة اليمنيين وحكمة القيادة في مواجهة العدوان، مؤكدة استمرارهم في تقديم قوافل العطاء ورفد جبهات البطولة.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com