النباء اليقين

محافظ تعز يزور الجيش واللجان الشعبية في الخطوط الأمامية بالجبهات الشرقية

تفقد محافظ محافظة تعز الأستاذ سليم محمد المغلس ومعه مساعدي قائد المنطقة الرابعة العميد صالح حاجب والعميد محمد يحيى الخالد، ووكيل المحافظة صلاح بجاش ومدير مديرية شرعب الرونة اللواء علي القرشي وعدد من القادة والضباط العسكريين مناطق الخطوط الأمامية في الجبهات الشرقية للمحافظة في الأمن المركزي والقصر والتشريفات، الى جانب جبهة الصلو جنوباً.
وتحدى المحافظ المغلس مدافع مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي المنتشرة في مناطق سيطرتهم بالخطوط الأمامية بالجبهات في ظل استمرار قصفهم المناطق والأحياء السكنية والمدنيين الأبرياء على مديريتي التعزية وصالة.
وجال محافظ تعز ومعه القادة العسكريين في مواقع الأبطال المجاهدين من الجيش واللجان الشعبية المرابطين في الخطوط الأمامية على امتداد الجبهات، مطلعاً منهم ومن القيادة الميدانية على التكتيكات العسكرية والأحداث والمعارك الأخيرة التي شهدتها الجبهات مع مرتزقة العدوان خلال تصعيدهم هذه الأيام.
وعبر المحافظ المغلس للأبطال المرابطين في الخطوط الأمامية بالجبهات عن الشكر والإمتنان على ما وجده في عيونهم من عزيمة وأرواحهم الحيدرية من صبر وثبات وتحد وشموخ يبشر بكل انتصار… معبراً عن تحياته لهم لصمودهم وصبرهم وما يقدمون من تضحيات كبيرة تعبر عن وعيهم وجهادهم ووطنيتهم النابعة من إيمان عميق بنصر الله لعباده الصالحين.
وقال “انتم الفخر وعنوان العزة والكرامة ونستمد منكم قيم الصبر والثبات والإنتصار والمعنويات ونستمد من تضحياتكم العزم وقيم الخير والفلاح والإنتصار”.
وأكد محافظ تعز خلال الزيارة أن جرائم مرتزقة العدوان التي يرتكبونها بحق المدنيين الأبرياء والتي كان آخرها جريمة صالة مساء أمس سيتم الإنتصار لها، والأيام القادمة ستأتي بعكس ما يطمح اليه العدوان ومرتزقته وما يحلموا بتحقيقه في المحافظة.
من جانبهم ثمن المرابطون في الخطوط الأمامية بالجبهات عن شكرهم وامتنانهم لزيارة محافظ تعز ومساعدي قائد المنطقة الرابعة والقيادات العسكرية والضباط لهم، مؤكدين أن هذه الزيارة ترفع من معنوياتهم وتزيد من عزمهم وإصرارهم وثباتهم في مواجهة المعتدين، وأن جرائم العدوان بحق المدنيين الآبرياء لن تثنيهم من مواصلة مشروع التحرر حتى تحقيق النصر المؤزر.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com