النباء اليقين

تسيير قافلة غذائية من أسر شهداء آل الخالد للمرابطين في الساحل الغربي

قدّمت أسر شهداء آل الخالد اليوم الخميس ، قافلة غذائية وملابس دعماً للجيش واللجان الشعبية المرابطين في جبهة الساحل الغربي.

وأكدت أسر شهداء آل الخالد أثناء تسيير القافلة، الاستعداد تقديم الغالي والنفيس دفاعاً عن الوطن وأمنه واستقراره وسيادته واستقلاله .. داعية إلى استمرار دعم الجبهات لمواجهة قوى العدوان ومرتزقته والدفاع عن الأرض والعرض والسيادة الوطنية.

وأشار الدكتور محمد هاشم الخالد إلى أن تسيير أسر آل الخالد من صنعاء والمحابشة وكحلان والشغادرة قافلة غذائية وملابس يأتي في إطار دعم صمود المرابطين في الجبهات، خاصة جبهة الساحل الغربي، في مواجهة قوى العدوان والمرتزقة.

واعتبر تسيير القافلة أقل ما يمكن عرفاناً بتضحيات المرابطين ووفاءً لشهداء أسر الخالد التي قدّمت عشرات الشهداء في الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره، واستجابة لدعوة قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي الذي يحث دائماً على رفد الجبهات بالمال والرجال والعتاد.

فيما أكد عصام الخالد أن تقديم القافلة من أسر شهداء آل الخالد يأتي في إطار استمرار العطاء من آباء وأمهات وأسر الشهداء، لدعم صمود جبهة الساحل الغربي .. داعياً كافة أبناء اليمن إلى استمرار تسيير قوافل العطاء لدعم صمود المرابطين حتى تحقيق النصر.

وعبر عن الفخر والاعتزاز بتقدّيم أسر شهداء آل الخالد للمرابطين في الجبهات الذين يقدّمون أرواحهم رخيصة في الدفاع عن الوطن .. وقال” القافلة بدأت بثلاثة آلاف ريال من آباء وأمهات وذوي شهداء آل الخالد لدعم المرابطين بجبهة الساحل الغربي، وهي رسالة للجميع بضرورة استمرار دعم الجبهات بالمال والعتاد والرجال”.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com