النباء اليقين

قبائل مديريات إب: القرار يعد استكمالا لجرائم النظام الأمريكي بحق الشعب اليمني

نظم أبناء مديريات القفر وجبلة والعدين بمحافظة إب لقاءات ووقفات اليوم السبت للتنديد بقرار الإدارة الأمريكية تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية.
حيث أكد أبناء ووجهاء مديرية القفر خلال لقاء قبلي أقيم تحت شعار (أمريكا أم الإرهاب) ، أن هذا القرار يعد استهدافا ممنهجا وجريمة حرب تضاف إلى جرائم النظام الأمريكي ومشاركته في العدوان على الشعب اليمني.
وفي اللقاء أشاد وكيل المحافظة راكان النقيب بصمود وثبات الشعب اليمني والبطولات التي جسدها أبطال الجيش واللجان في ميادين العزة والبطولة .. مؤكداً أن الهدف من القرار الأجوف تغطية جرائم العدوان وفشله في تحقيق أهدافه عسكريا.
وطالب بيان صادر عن اللقاء بإلغاء القرار الذي يعبر عن النفسية المريضة التي اتسمت بها إدارة ترامب، مشيراً إلى أن الشعب اليمني يزداد إصرارا وعزيمة على المضي في مقارعة العدوان مستندا إلى عدالة قضيته .
ودعا البيان أحرار العالم إلى الوقوف إلى جانب الشعب اليمني وفتح تحقيق عادل في جرائم العدوان التي ارتكبها طيلة ست سنوات بحق أبناء اليمن.
حضر اللقاء مشرف المديرية دحان الكرابة والمشرف الإجتماعي محمود الرعيني.
إلى ذلك أكد أبناء مدينة جبلة أن القرار يعد استكمالا لجرائم النظام الأمريكي بحق الشعب اليمني وامعانا في إطباق الحصار عليه واستهداف مقدرات البلد وثرواته .
وأعرب وكيل المحافظة أشرف المتوكل عن استنكاره وكل أحرار الوطن ورفضهم لهذا القرار الحاقد على اليمن وشعبه، مؤكداً أن الشعب اليمني الذي يواجه العدوان و مؤامراته ومخططاته موحد وملتف حول أنصار الله وقيادته الثورية .
بدوره أشار مدير عام المديرية محمد المريسي إلى أن القرار الأمريكي اعتراف واضح بعجز أمريكا وحلفائها وفشلهم في العدوان على اليمن.
وأوضح بيان صادر عن الوقفة أن القرار يعبر عن حالة الضعف والفشل التي وصلت إليها قوى العدوان التي أخفقت في مواجهة هذا الشعب طوال ست سنوات، لافتاً إلى أن هذا القرار سيكون مصيره كسائر القرارات الحمقاء التي تم صياغتها ضد أبناء هذا الشعب بإيعاز من دول العدوان.
حضر الوقفة مشرف المديرية سلطان الشاجع.
وفي مديرية العدين أقيمت وقفة قبلية رفضا للقرار الأمريكي السافر بتصنيف أنصار الله منظمة إرهابية.
وشدد أمين عام المجلس المحلي بالمديرية عبدالواحد الشهاري ومشرف المديرية عبدالولي الهاروني ، على أهمية الوقفات والمسيرات في التعبير عن وقوف الشعب اليمني والتفافه حول قيادته .. مؤكدين أن استهداف أنصار الله يعد استهدافا للشعب اليمني.
وأكد بيان صادر عن الوقفة أن أنصار الله رمز للكرامة وعنوان التحرر والإستقلال، معتبراً أن أي قرار يمس أنصار الله يعتبر استهدافا للشعب اليمني بأكمله وتعديا على حقه في بناء وطنه ومؤسساته التي عطلتها أيادي الوصاية والعمالة الخارجية.
ودعا البيان كافة أحرار الشعب إلى مواصلة الصمود والثبات والتحشيد إلى الجبهات .. مثمنا انتصارات الجيش واللجان الشعبية الذين أفشلوا مؤامرات العدوان وواجهوا مخططاته الخبيثة.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com