النباء اليقين

حلقة نقاشية في جامعة إب حول جرائم العدوان بحق الطفولة

عٌقدت بجامعة إب اليوم حلقة نقاشية حول جرائم العدوان بحق الطفولة في اليمن، بمناسبة اليوم العالمي للطفل، نظمها نظم قسم علم الاجتماع والخدمة الاجتماعية بكلية الآداب.

وأكد وكيل المحافظة قاسم المساوى أن جرائم العدوان بحق أطفال اليمن لن تسقط بالتقادم .. مشيراً إلى المعاناة التي يتجرعها الأطفال باليمن إزاء العدوان والحصار.

وبين أن جرائم العدوان بحق الأطفال لم تتوقف، مستشهدا بعدد من جرائم التي وقعت بحقهم ومنها مجزرة أطفال ضحيان وغيرها من الجرائم.

فيما أشار نائب رئيس جامعة إب لشئون الدراسات العليا الدكتور فواد حسان وعميد كلية الآداب الدكتور عارف الرعوي إلى أهمية اضطلاع المثقفين والحقوقيين والأكاديميين بدورهم في إبراز معاناة أطفال اليمن جراء تعمد العدوان في استهدافهم في ظل صمت دولي معيب.

بدوره استنكر رئيس منظمة حماية المراهقين الناشط الحقوقي زهير الهناهي في كلمة منظمات المجتمع المدني، قرار الأمم المتحدة بشطب اسم السعودية من قائمة العار الدولية لمرتكبي الانتهاكات ضد الأطفال والتي تعد مخالفة للمواثيق والقوانين الدولية والإنسانية.

وطالب بيان صادر عن الحلقة النقاشية المجتمع الدولي العمل على إيقاف العدوان التي تقودها السعودية والإمارات منذ نحو ست سنوات على اليمن واستهدافها للأطفال والنساء.

ودعا المشاركون في الحلقة إلى فتح مطار صنعاء الدولي ورفع الحصار المفروض عن المطارات والموانئ اليمنية ومحاسبة قوى العدوان على جرائمهم وكذا محاسبة الدول والشركات المتورطة ببيع الأسلحة لدول العدوان والتي تستخدم في قتل أطفال اليمن.

حضر الحلقة نائبا رئيس الجامعة لشئون الطلاب الدكتور أحمد أبو لحوم والشئون الأكاديمية الدكتور عبدالله الفلاحي ورئيس قسم علم الاجتماع الدكتور جلال المذحجي وعدد من الأكاديميين والحقوقيين والقانونين المهتمين بمناصرة قضايا الطفولة.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com