النباء اليقين

جامعة دار العلوم الشرعية بالحديدة تحتفي بتخريج دفعة جديدة من كلياتها

نظمت جامعة دار العلوم الشرعية بمحافظة الحديدة اليوم، حفل تخرج الدفعة الـ22 من كليات القرآن وعلومه والشريعة والقانون والدراسات الإسلامية واللغة العربية وآدابها البالغ عددهم 220 طالبا وطالبة .

وفي الحفل هنأ مفتي الديار اليمنية العلامة شمس الدين شرف الدين الخريجين والخريجات.. مشيدا بدور جامعة دار العلوم الشرعية التنويري.

وأكد حاجة الأمة للعالم الرباني الذي يوجهها التوجيه الصحيح وهو ما يعول على هذه الجامعة وغيرها من الجامعات المعتدلة.

وقال ” كان العلامة محمد علي يحيى مرعي مؤسس الجامعة عالما ربانيا صادحا بكلمة الحق ، وكان شجاعا في مواجهته للعدوان إلى أن لقي ربه وهو على موقفه الصادق” .

وأكد العلامة شمس الدين أن الجامعة وخريجيها يمثلون أحد النماذج الحية والمؤثرة في مواجهة حرب التشوية الكبرى ضد الإسلام والمسلمين.

ولفت إلى ظهور من يدعون أنهم علماء في بعض الأقطار المحسوبة على الأمة الإسلامية فأجازوا فتح مصانع الخمور والترويج للفواحش والسقوط في وحل العمالة والخيانة لله ولرسوله.. مؤكدا أن مهمة العلماء اليوم هي تعليم الناس وإرشادهم إلى الطريق القويم.

وتطرق مفتي الديار اليمنية، إلى الدور الذي يجب على العلماء القيام به لدعم توجه الحكومة في معركتها ضد الفساد بدءً من محاربة المزورين من المحررين والكتاب غير الشرعيين.

وأكد أن المسؤولية في تعليم وتثقيف الأمة تقع على عاتق العلماء من خلال إرشاد الناس وتذكيرهم بأحاديث الرسول صل الله عليه وآله وسلم التي تجرم التستر على الظالم والفاسد والمزور.

فيما أشاد القائم بأعمال المحافظ محمد عياش قحيم ووكيل أول المحافظة أحمد البشري بدور جامعة دار العلوم الشرعية في تعزيز الصمود في مواجهة العدوان.

وأعربا عن الاعتزاز بتخريج هذه الكوكبة من هذا الصرح العلمي العملاق الذي صمد وواصل أداء رسالته العلمية رغم ظروف العدوان والحصار.

وأكد قحيم والبشري دعم المجلس السياسي الأعلى وقيادة المحافظة للجامعة بالإمكانيات المتاحة لمواصلة رسالتها العلمية والدينية.

وحثا الخريجين على القيام بدورهم التنويري من خلال تبصير المجتمع بالمؤامرات التي تحاك ضد الوطن من قبل دول العدوان.

    بدوره ثمن رئيس جامعة دار العلوم الشرعية بالحديدة الشيخ محمد محمد مرعي خلال الحفل الذي حضره وكيلا المحافظة عبد الجبار أحمد محمد وعلي الكباري ورئيس محكمة الاستئناف القاضي عبد اللطيف نصار ورئيس نيابة الإستئناف القاضي هادي عيضة ورئيس جامعة الحديدة الدكتور محمد الأهدل وعضو رابطة علماء اليمن العلامة يونس المنصور، دعم القيادة السياسية وقيادة المحافظة ورجال الأعمال للجامعة خللا مسيرتها العلمية حتى أصبحت من الجامعات المعترف بها على المستوى العربي والإسلامي.

فيما نوه صخر علي فرحان وسمية يحيى عورش في كلمتي الخريجين، جهود رئاسة الجامعة ممثلة بالشيخ العلامة المرحوم محمد علي مرعي والشيخ محمد محمد مرعي وهيئة التدريس في تعليمهم في مختلف التخصصات العلمية والقرآنية والشرعية والدراسات الإسلامية.

وأكدا استمرار الخريجين مسيرتهم العلمية اقتداء بعلمائهم ومشائخهم الذين نهلوا من علومهم.

تخلل الحفل الذي حضره عضو لجنة تنسيق إعادة الانتشار العميد محمد القادري ونواب رئيس الجامعة وعدد من مدراء المكاتب التنفيذية بالمحافظة، قصيدتين للخريجين عبد الملك الحيدري ومحمد إسماعيل إسحاق وأوبريت إنشادي، وتكريم الخريجين والخريجات.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com