النباء اليقين

رئيس الوزراء يقدم واجب العزاء لأسرة شهيد الوطن حسن زيد

زار رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، اليوم أسرة شهيد الوطن وزير الشباب والرياضة حسن محمد زيد، وذلك لتقديم واجب العزاء في هذه الشخصية الوطنية والسياسية الكبيرة التي طالتها أيادي الغدر والخيانة الأسبوع الماضي .

حيث كان في استقبال رئيس الوزراء، نجلا الفقيد محمد وأحمد وأخيه اسماعيل وعدد من أفراد الأسرة .

وعبر رئيس الوزراء أثناء الزيارة ومعه نائبه لشئون الأمن والدفاع الفريق الركن جلال الرويشان ووزراء الإدارة المحلية علي القيسي والتعليم الفني والتدريب المهني غازي أحمد علي، والدولة لشئون مخرجات الحوار والمصالحة الوطنية أحمد القنع ووكيل أول وزارة الشباب والرياضة عبدالحكيم الضحياني، عن التعازي والمواساة لنجلي الفقيد وأخيه وكافة أفراد الأسرة والوطن في هذا المصاب الجلل ..

وأشادوا بمناقب الشهيد ومواقفه الوطنية وروحه الثائرة المنتصرة للحق وللوطن وقضاياه المصيرية .. منوهين إلى نشاطه المميز في إطار مجلس الوزراء وما طرحه من أفكار وآراء مهمة تجاه مختلف المواضيع والقضايا التي تمت مناقشتها في اجتماعات المجلس ..

وأكدوا أن فقدان، الوزير حسن زيد مثل خسارة كبيرة على الوطن والمشروع الوطني المقاوم اللذين فقدا شخصية سياسية كبيرة ومعتدلة، وقيادياً مسؤولاً وعالماً مجتهداً .. سائلين المولى العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه وأن يسكنه أعالي الجنان ويعصم قلوب الجميع بالصبر والسلوان .

من جانبهم عبر نجلا الفقيد وأخيه، عن شكرهم لهذه الزيارة الإنسانية وما تمثله من قيمة معنوية وأخلاقية كبيرة ..

وتحدثوا عن سجايا الفقيد وشخصيته والذي إلى جانب نشاطه السياسي كان فقيها مجتهدا ولديه عدد من المؤلفات منها ما يتصل بالإرهاب وتأصيله كفكر مدان دينيا، علاوة على مؤلف في التعددية السياسية ومؤلف جديد في طريقه إلى النشر..

وأعربوا عن تقديرهم العالي للأجهزة الامنية وتعاملها المسؤول ووصولها في وقت قياسي للخلية الإجرامية التي نفذت جريمة الاغتيال بتوجيه من دولتي العدوان والاحتلال السعودية والإمارات.

وفي ختام الزيارة قرأ الجميع الفاتحة على روح الشهيد ، سائلين الله أن ينزله منزلة الشهداء الأبرار وأن يخلفه على أهله والوطن بخير خلافة .

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com