النباء اليقين

رئيس الوزراء يبحث مستجدات استمرار العدوان في احتجاز المشتقات النفطية

التقى رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور، اليوم وزير الخارجية المهندس هشام شرف.

جرى خلال اللقاء بحث، مستجدات الأوضاع الخاصة باستمرار تحالف العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي وأدواته في احتجاز سفن المشتقات النفطية والغاز المنزلي وتبعات ذلك في زيادة معاناة المواطنين في مختلف أنحاء الجمهورية اليمنية.

وأشار وزير الخارجية، إلى الآثار الكارثية الناجمة عن تلك الممارسات الإجرامية التي تمس بشكل أساسي القطاعات الخدمية الرئيسية وعلى رأسها الصحة والمياه .. موضحا أنه من خلال التنسيق مع وزارة الصحة تبين أن هناك مؤشرات بظهور عدد من حالات شلل الأطفال في بعض المحافظات وهو الأمر الذي يتطلب تنفيذ حملة تلقيح طارئة دون أي تأخير.

وبين أن استمرار دول تحالف العدوان في احتجاز سفن المشتقات النفطية والغاز أدى إلى شبه توقف لأغلب القطاعات الخدمية والقطاع الصحي مهدد بالتوقف التام .

وأفاد المهندس شرف، أنه تم التواصل مع المبعوث الأممي لليمن والمنسق المقيم للأمم المتحدة بصنعاء للتنبيه بخطورة مثل هذه الممارسات العدوانية والحاجة الملحة لوصول لقاحات شلل الأطفال وتوفير المشتقات النفطية للقطاع الصحي لضمان استمراره في تقديم خدماته للمواطنين ومكافحة أي انتشار لأمراض أو أوبئة بالتنسيق مع الجهات الأخرى.

وذكر أن هناك اتصالات مع عدد من سفراء مجموعة الدول الـ 18 الراعية لعملية السلام في اليمن بهدف التدخل للضغط على دول تحالف العدوان لتحييد الملف المدني والمعيشي الخاص باحتياجات الشعب اليمني وضمان توفرها في الأسواق المحلية.

وأكد وزير الخارجية، أنه تم إحاطتهم بتداعيات استخدام تحالف العدوان لهذا الملف في سياساته وعملياته العسكرية العدوانية كما هو حاصل حاليا على أي جهد سلمي إن كان هناك توجه حقيقي نحو سلام شامل يلبي تطلعات واحتياجات الشعب اليمني.

وقد شدد رئيس مجلس الوزراء، على ضرورة استمرار تلك المتابعات والتواصل بالسفراء وشرح مختلف التداعيات الناجمة عن الحرب الاقتصادية والمعيشية للمعتدين على الشعب اليمني.

ودعا الأمم المتحدة والمبعوث الأممي ومجموعة الدول الـ 18 إلى التعامل مع هذا الوضع بكل جدية .. لافتا إلى انعكاسات تصرفات دول العدوان في زيادة معاناة اليمنيين ومنع وصول احتياجاتهم.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com