النباء اليقين

هذا الخبر أحزن حكومة هادي.. وأسعد الانتقالي بأبين

الهدهد / أخبار محلية

متابعات
اغتال مسلحون في ابين، الاثنين، قيادي مزدوج في قوات هادي والمجلس الانتقالي .

يأتي ذلك على واقع استمرار المواجهات بين الطرفين وسط تصاعد الكمائن لقوات هادي.

وقالت مصادر قبلية أن مسلحين “مجهولين” نصبوا كمين لقائد القوات الخاصة في قوات هادي بابين ، عبدالله الحنشي، بمديرية المحفد، مشيرة إلى مقتل الحنشي ومرافقه على الفور.

وعقب الحادثة قام المسلحون بإحراق الجثة والتمثيل بها.

وافادت المصادر بأن الحنشي يعمل ايضا قائدا لوحدة في الحزام الامني بابين.

وخلال الفترة الماضية من عمر المواجهات بين هادي والانتقالي ظلت المحفد الخاضعة لسيطرة قوات الحنشي ساحة كمائن مفتوحة لاستهداف تعزيزات قوات هادي التي اعلنت مؤخرا الحرب على من وصفتهم بقاطعي الطرق.

وكانت وسائل اعلام تابعة للاصلاح اتهمت تنظيم القاعدة بتدبير اغتيال الحنشي الذي تلقى والده تعازي من قيادات قوات الانتقالي في ابين على راسهم عبداللطيف السيد الذي وصفه بـ”الشهيد”.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com