النباء اليقين

حرب واسعة بين الإنتقالي وحزب الإصلاح في شبوه

تحضيرات جديدة لحرب واسعة في شبوه بين مسلحي حزب الاصلاح المدعوم من حكومة هعدي والإنتقالي الموالي للإمارات , حيث أفادت مصادر محلية عن تعزيزات عسكريه دفعت بها الإنتقالي الجنوبي إلى الموالين له له في مديرية جردان.

وأوضحت المصادر أن عدد من الدبابات وصلت إلى مديرية جردان بشبوه سلمت لقبائل بن هلال الموالية للإنتقالي.

وبحسب المصادر فإن التعزيزات تشمل أيضا أسلحة ثقيله وسط توقعات بإندلاع مواجهات بين قوات هادي المسنوده بمسلحي الاصلاح , وبين قوات الإنتقالي الموالية للإمارات.

وأشارت المصادر إلى أن مسلحين الانتقالي شنوا هجوما على مواقع الاصلاح في منطقة عياذ، التي تضم حقول نفطية ، وهجوم أخر في مديرية حبان.

وكانت وسائل إعلامية نشرت بيان لقبائل شبوة يدعو قبائل مأرب إلى رفض إرسال تعزيزات إلى شبوه محذرا من مكر حزب الإصلاح.

وهدد البيان القوات الإماراتية في معسكر العلم، شرق عتق.

وتوعد الإنتقالي الجنوبي استعادة شبوه الغنية بالنفط من سيطرة حكومة هادي وحزب الإصلاح.

وتأتي هذه التطورات في خلافات واسعة بين حزب الإصلاح والانتقالي واتهامات متبادلة بإفشال اتفاق الرياض.

 

 

الجنوب اليوم

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com