النباء اليقين

محتجون غاضبون يحرقون أجزاء من مبنى السفارة الأمريكية بالعراق

احرق المحتجون الغاضبون  البوابة الخارجية للسفارة الامريكية في بغداد، اليوم الثلاثاء،  فيما قامت بعض المجاميع بدخول باحة السفارة على وقع ارتفاع الشعارات المنددة بلاعتداء الاميركي على الحشد الشعبي.

وأضرم عدد من مشيعي شهداء الحشد الشعبي النيران في جزء من السياج الخارجي للسفارة الاميركية في بغداد وتصاعدت السنة الدخان من سياج السفارة”، فيما السفارة الاميركية تطلب من السلطات العراقية الحماية والحكومة تعتذر عن تأمينها بسبب كثافة الحشود الجماهيرية الغاضبة.

ويطالب المحتجون بطرد السفير الاميركي والقوات الاميركية من العراق بالاضافة الى هتافات رفضة للاتفاقية الامنية مع اميركا.

وافادت مصادر عراقية: بان وحدات حماية السفارة الاميركية أطلقت الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين امام بوابات السفارة، معلنة حدوث 10 إصابات بين المتظاهرين اثر إطلاق قنابل مسيلة للدموع من قبل السفارة الأميركية.

وهتف المتظاهرين الغاضبين ضد الولايات المتحدة وعمدوا الى تعليق علم العراق و رايات الحشد الشعبي على جدار السفارة الاميركية في بغداد.

وقامت القوة المتواجدة داخل السفارة الاميركية باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه ضد المتظاهرين

وافاد اعلام الحشد الشعبي، باصابة اكثر من عشرين مشيعا لجثامين شهداء الحشد، اثر إطلاق نار وقنابل دخانية من داخل السفارة الامريكية في بغداد.

واقيمت، صباح اليوم الثلاثاء، مراسيم شعبية وسط ‏العاصمة بغداد، لتشييع شهداء الحشد الشعبي الذين ‏سقطوا نتيجة قصف امريكي في محافظة الانبار مساء ‏الاحد.

وتعرض مقر اللواء 45 بالحشد ‏الشعبي، مساء الاحد 29 ‏كانون الاول 2019، إلى ثلاث ضربات جوية أمريكية، ‏بحسب بيان لخلية الاعلام الامني، فيما قال الحشد ‏الشعبي، إن الهجوم أسفر عن سقوط 25 شهيدا و51 ‏جريحا.‏

 

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com