النباء اليقين

فضائح جديدة لمنظمات الأمم المتحدة في اليمن

 

كشف ناشطون وإعلاميون عن فضائح فساد ومشاريع وهمية لمنظمات الامم المتحدة في اليمن ,

وإنفاق الأموال المحصلة من المانحين كمساعدات للشعب اليمني في مشاريع غير ذات جدوى .

وقال ناشطون ان منظمات الامم المتحدة طالبت بتنفيذ مشروع  مسح ميداني يشمل النساء , حول عدد المرات التي مارست فيها المرأة الجنس ومع من , وهو ما اثار موجة غضب من قبل الناشطين اليمنيين , الذين هاجموا المنظمات الدولية واعتبروه انتهاكا صارخا .

فيصل مدهش@FaysalMudhsh

مسؤولي الأمم المتحدة يريدون من السلطات اليمنية السماح لهم بالوصول إلى كل بيت ليسألوا المرأة اليمنية كم آخر مرة مارست؟ ومع من؟ هل مع زوجها صديقها شريكها دعارة زبون؟ وهل استخدم الواقي أو لا..
هل هذا 👇 المشروع “الجنسي” عمل إنساني حتى يصرون على تنفيذه؟.

عرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويتر
١٧٠ من الأشخاص يتحدثون عن ذلك

وذكر الاعلامي فيصل مدهش ان احدى المنظمات الدولية طلبت استقدام خبير غسل اليدين بمبلغ 25  ألف دولار .

وطالبت السلطات في صنعاء باجراء تحقيق شفاف في الاموال التي تنفقها منظمات الامم المتحدة باسم مساعدة الشعب اليمني .

وتذهب معظم الأموال في نثريات ومرتبات , فيما يصل الفتات للمحتاجين الذين يتم طلب الاموال باسمهم .

 

البوابة الإخبارية

 

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com