النباء اليقين

بالصور: مسيرة حاشدة تبارك عملية “نصر من الله” في إب

 

نظمت اليوم بمحافظة إب مسيرة جماهيرية حاشدة جابت شوارع المحافظة ابتهاجا ومباركة للعملية العظيمة نصر من الله .

واكدت الحشود المشاركة في هذه المسيرة التي تقدمها محافظ المحافظة عبدالواحد صلاح وعضو مجلس الشورى طلال عقلان و انطلقت من الإستاد الرياضي باتجاه شارع المحافظة أن هذا النصر الذي تحقق بقوة الله في جبهة نجران في عملية عظيمة رفعت رؤوس كل أحرار هذا البلد واثبتت للعالم أن اليمن مقبرة الغزاة .

وأوضح بيان الوقفة أن أبناء محافظة إب ماضون في الصمود والتصدي لهذا العدوان البربري الغاشم والدفاع عن حرية وكرامة واستقلال هذا الشعب من خلال استمرار التحشيد للجبهات ورفدها بالقوافل . وبارك المحتشدون لقيادة الثورة والقيادة الشعبية وأحرار البلد هذا النصر العظيم . داعين بني سعود ونهيان إلى الإستجابة لمبادرة الرئيس المشاط وايقاف الحرب مالم فالقادم سيكون أقوى واشد عليهم .

محذرين كل من يحاول الإساءة لهذه المحافظة وتاريخها النضالي والوطني العريق .

وكان المحافظ صلاح قد ألقى كلمة أمام الحشود الهائلة رفع من خلالها اسمى التهاني والتبريكات للقيادتين الثورية والسياسية وحكومة الإنقاذ بهذا الانتصار الذي سبب كارثة عسكرية كبيرة على قوى العدوان . مشيرا إلى أن هذه العملية تمثل انتصارا للحق ولمضلومية هذا الشعب وصموده وشجاعته التي اذهلت العالم وقهرت العدوان . داعيا قوى العدوان إلى التعاطي الإيجابي والفوري مع مبادرة الرئيس المشاط . مطالبا الجيش واللجان الشعبية بالمزيد من الضربات الموجعة التي تفرض على العدوان الرضوخ للسلام .

وقال : أبناء محافظة إب ماضون في مواقفهم الوطنية المشرفة النابعة من ولائهم لله وللوطن والقيادة وتشهد بذلك تضحياتهم العظيمة في مختلف الجبهات .

وألقى مشرف عام المحافظة يحيى اليوسفي كلمة جدد فيها العهد للشهداء والجرحى بالمضي على الدرب حتى تحرير كل بقعة من ارض اليمن الحبيب . مشيدا بهذا الاحتشاد الكبير لابناء هذه المحافظة الوفية والصامدة رغم الأزمة الخانقة بسبب الحصار الذي يفرضه العدوان .

وحيا صمود وثبات أبناء إب الذين أثبتوا ولائهم لله وحرصهم على وطنهم ونبذهم للوصاية والعمالة وتوجهوا بأعداد كبيرة إلى الجبهات لمواجهة هذا العدوان .
أما كلمة الأحزاب والتنظيمات السياسية ألقاها أمين عام الحزب الناصري الديمقراطي حارث المليكي رفع من خلالها تهاني وتبريكات كافة الأحزاب والتنظيمات السياسية للقيادة الثورة ممثلة بالسيد عبدالملك بدر الدين الحوثي والقيادة السياسية وحكومة الإنقاذ بهذا النصر العظيم . مشيرا إلى أن هذه العملية الجبارة جعلت قوى العدوان وتحديدا بني سعود يتوجعون ويتخبطون من هول ما حدث لهم وباتوا أكثر ميولا نحو الخروج من هذا المستنقع الذي وقعوا به وعدوانهم على شعب ينشد الحرية والكرامة ولن يتراجع مهما حصل .

وبدوره اشاد الدكتور عبدالباسط الحميدي في كلمته باسم العلماء والخطباء بصمود هذا الشعب وشجاعته وبأسه الشديد وحرصه على التكافل الإجتماعي والتلاحم والتغلب على معاناته التي تسبب بها حصار العدوان .

وحث العلماء والخطباء على القيام بدورهم والتحرك الفاعل والمؤثر من أجل جمع كلمة أبناء هذا الشعب وحقنا للدماء وتفويت الفرصة على قوى العدوان الآثمة في المضي في إحداث الشقاق والفتنة بين أبناء اليمن .

وعقب الكلمات ألقيت العديد من القصائد لبعض الشعراء الذين جادت قرائحهم بقصائد الإبتهاج والنصر المبين وتغنوا بعملية نصر من الله .

حضر المسيرة وكلاء محافظة إب وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشورى وقيادات انصار الله والمؤتمر الشعبي العام بإب.

 

 

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com